في حادث مأساوي.. وفاة 17 مشجعا أثناء التدافع في الدوري الأنجولي

 في حادث مأساوي.. وفاة 17 مشجعا أثناء التدافع في الدوري الأنجولي
    تلقى 17 مشجع انجولي مصرعهم أمس، خلال محاولتهم لمشاهدة مباراة بالدوري الأنجولي بين فريقين سانتا ريتا وريكرياتيفو دي ليبوبو.
    واشارت صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية في تقرير لها اليوم، إلى ان 17 مشجع تلقوا مصرعهم خلال محاولتهم لحضور مباراة الفريقين في ملعب 4 يناير بالدوري الأنجولي.
    واضاف التقرير أن الشرطة الأنجولية أكدت وفاة الـ17 مشجع، ومن ضمنهم أطفال ولكن لم يتم تحديد عددهم، مع إصابة ما يقارب من 55 إلى 70 مشجع وتم نقلهم إلى المستشفى، ولكن ليسوا في حالة خطيرة.
    وتابع التقرير أن سبب وفاة المشجعين هو محاولتهم لدخول المباراة من خلال أحد الممرات، ولكن نتيجة التدافع الشديد وعدم التنظيم الجيد من رجال الأمن، مع عدم حصول بعد المشجعين على تذاكر المباراة، وهو مع أدى إلى التدافع و وفاة 17 شخص، وذلك على حسب ما أشارت الصحف البرتغالية والأنجولية.
    يذكر ان الحادث المأساوي حدث بعد بداية المباراة بسبعة دقائق فقط، وهو ما جعل الناديين يلقون اللوم على رجال الأمن وتحميلهم المسئولية لعدم التنظيم الجيد لدخول الجماهير.

    إرسال تعليق