روراوة يجبر الفيفا على تغيير تصنيف تصفيات المونديال

روراوة يجبر الفيفا على تغيير تصنيف تصفيات المونديال



    قال الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، الخميس، في بيان رسمي له، إنه بصدد استصدار تصنيف استثنائي جديد للمنتخبات الإفريقية عشية قرعة المرحلة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا، وذلك يوم 21 جوان الجاري من خلال توزيع المنتخبات المتأهلة على 4 مستويات.

    وكان نائب الأمين العام لـ"الفيفا"، ماركو فيليغر، قد راسل بتاريخ 15 جوان الحالي جميع الاتحادات المحلية بإفريقيا أعلمهم فيها بأن تصنيفا جديداً سيصدر يوم 21 جوان بعد الشكوى التي وردت إلى "الفيفا" بسبب ترتيب شهر جوان، وأنه بهدف الشفافية فإنه تقرر الشروع في إجراء تصنيف جديد.

    وعلى ضوء التصنيف الجديد الذي سيصدره الاتحاد الدولي بعد أربعة أيام، يكون المنتخب الوطني قد تفادى بشكل نهائي مواجهة نظيره المصري في التصفيات المونديالية المقبلة، علما أن الجانب المصري كان متخوفا إلى حد بعيد من وقوع "الفراعنة" في نفس مجموعة "الخضر"، الأمر الذي سيحرمهم مجددا من بلوغ العرس الكروي العالمي بعد عامين في روسيا.

    وكانت تقارير إعلامية مصرية قد أكدت أن هاني أبوريدة، عضو المكتب التنفيذي بالاتحادين الدولي والإفريقي لكرة القدم، كان قد استنجد بتاريخ 12 من جوان الجاري برئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، محمد روراوة، للتوسط له مع رئيس "الفيفا"، السويسري جياني إنفانتينو، من أجل إعادة النظر في التصنيف الأخير الخاص بالمنتخبات الإفريقية الذي حددته هيئته في 8 جوان، بعد أن وضعت المنتخب المصري ضمن المستوى الثاني الخاص بتصفيات كأس العالم بروسيا، من خلال إدماج المنتخب المصري ثانية ضمن التصنيف الأول، بدلا من الثاني الذي وضع فيه بداية شهر جوان الجاري، حسب ما جاء في صحيفة "اليوم السابع" المحلية.

    جدير ذكره، أن المصريين كانوا قد فرضوا ضغوطا رهيبة على أبوريدة بعد التصنيف الذي أعلنه "الفيفا" بوجود منتخبهم ضمن التصنيف الثاني، ما دفع بأبوريدة إلى تقديم شكوى لدى "الفيفا" على ضوء تقدم "الفراعنة" على نظرائهم التونسيين في تصنيف شهر ماي الماضي.

    إرسال تعليق